مجتمع

الأمن الجزائري في حالة تأهب بعد احتجاجات ساقية سيدي يوسف

0
2018-4-04


وُضعت الأجهزة الأمنية الجزائرية العاملة على الشريط الحدودي مع تونس خاصة بولاية سوق أهراس، في حالة تأهب قصوى، للتعامل مع أي اضطراب قد يحصل، نتيجة للحركة الاحتجاجية التي نفذها عدد من سكان منطقة ساقية سيدي يوسف اليوم الثلاثاء 3 أفريل 2018. وأكدت مصادر لموزاييك أن الحركة الاحتجاجية قد شلت المعبر الحدودي بصفة كلية.

المصدر: Mosaiquefm.net

إضافة تعليق
إعلانات
فيسبوك